الخميس، 23 يونيو 2011

احلى قصيد

احلى قصيد

شفتها يا سعود صدفه بعد ما غابت سنين
عند قسم المختبـر وسط مشفى الجامعـه


جيتها ثم قلت ممكن في سؤالي تسمحيـن
ناظـرت فينـي بدهشه نظره متواضعـه


قالت انته تـحسبني من بنات صايعيـن
تـحسبني في عز زماني بطريقي ضايعـه


قلت انا ماراح اطـول كل ابوها كلمتيـن
وابعـدت عني شويه ثم جتني راجعـه


قالت اسال واضح انك من رجال طيبيـن
بس هرجك يالسنـافي كان وشهو دافعـه


قلت انا حبيت وحده يـوم كنا صغيـرين
ومن ثمان اسنيـن راحت للمواصل قاطعـه


عقبهـا ماذقـت نـوم يهتنيـه النايميـن
ساهر في طول ليلي لين شـمسي طالعـه


اذكر انه فيه حبه فـوق ثغـره من يميـن
واذكر انه لاجـرينا كـن شعـره تابعـه


واذكر انـه عاشـق الورد والياسميـن
صار قلبي بالـورود اللي عشقهـا زارعـه


طابعا اسـمه بقلبي فيه سيـن وفيه عيـن
وفيه الف وفيه دال وسط قلبـي طابعـه


قاطعتنـي بقولها سبحـان رب العالميـن
كـررتـها مـره .. ومرتين .. ورابعة


قلت وشفيك وش بـلاك يابنيه ترجفيـن
ليش عينك يابنيـه من كلامـي دامعـه


قالت الموقف وقلبـي والمحبـه والحنيـن
كيف اشوفك بعد ماكنـت عنك قانعـه


قلت انا بسألك انكانك انتـي تذكـرين
عن مواثيـق ثـمنها من حياتـي دافعـه


قالت ظروف الزمان ماتطيـع العاشقيـن
بيعونـي غصب حبك لو هو ماني بايعـه


انا في دنياي حالي كنهـا حال السجيـن
حتـى لو فكـوا سراحه فيه شي مانعـه


زوجوني غصب واحد وحرموني حاجتيـن
السعاده فـي زمانـي والحيـاه الرائعـه


والحين انا ام لثلاثه عندي ريـم وياسميـن
والولد ا سمه على اسمك والمشاعـر جايعـه